للتواصل معنا : contact@dades-infos.com
أخر تحديث : samedi 11 mars 2017 - 8:31

« مسيرة الأقدام » تندد بمصادرة أراضي سكان قبيلة تيمولا بالجماعة الترابية ايت هاني

خرج العشرات من سكان قبيلة تيمولا بالجماعة الترابية ايت هاني، إقليم تنغير، الخميس، في مسيرة احتجاجية نحو مقر عمالة الإقليم، مشيا على الأقدام، منددين بما وصفوه بمصادرة أراضيهم وممتلكاتهم بدون موجب حق.

وعبّرت الساكنة المحتجة، عبر الشعارات التي رفعتها خلال المسيرة، عن تذمرها الشديد من الحيف والضرر اللذين تعرضت لهما أراضيها من التحديدات الإدارية الأخيرة، التي تباشرها المحافظة العقارية والمديرية العامة للشؤون القروية، مطالبة بضرورة إيفاد لجنة مركزية لتقصي الحقائق حول الموضوع، والوقوف على ما وصفته في شعاراتها بـ »الاغتناء على حساب أراضي الضعفاء واليتامى ».

مراد اعدو، فاعل جمعوي، قال في تصريح لهسبريس: « لم نخرج إلى هذا الاحتجاج حتى أتعبتنا وعود المسؤولين، وتأكدنا أن الجهات المسؤولة لا تملك غير الوعود الكاذبة فقط »، مشيرا إلى أن « الساكنة ستستمر في احتجاجاتها، خصوصا في حالة عدم تجاوب الإدارة الترابية مع مطالبنا المشروعة »، متسائلا باستغراب: « واش حنا ماشي مغاربة، بغاو اديو لينا أرضنا ويشردو ولادنا ».

وأضاف المتحدث أن الساكنة تلقت وعودا من طرف الإدارة الترابية بالإقليم من أجل تسوية الوضع وإيجاد حل يرضي جميع الأطراف، وهو ما لم يتم، بحسبه، مؤكدا أن الساكنة تقدمت، صباح الخميس، إلى مكتب قائد ايت هاني لاستفساره حول الجديد في القضية « إلا أنه رفض استقبالهم، ما دفع بهم إلى التحرك نحو مقر العمالة رفقة أبنائهم الصغار ».

وحذر المحتجون السلطات المعنية من عواقب ما وصفوه بالتحديد الإداري « غير المنصف » الذي يهدد بخلق أزمة خطيرة بين القبائل، مشددين على ضرورة وضع حد للتحديد الإداري التي تباشره المحافظة العقارية في حق أراضيهم.

وسبق لهذه القبيلة تنظيم مسيرات احتجاجية كثيرة حول الموضوع نفسه؛ حيث اتهمت المديرية العامة للشؤون القروية بارتكاب خطأ مهني كبير في حق أراضيها، موضحة أن نائب أراضي الجموع لقبيلة تيمولا قام بوضع تعرض على التحديدات الادارية « 510-511-515 » داخل الآجال القانوني، وهو ما لم تأخذه الجهة المذكورة بعين الاعتبار.

من جهتها، اتصلت هسبريس برئيس قسم الشؤون القروية بعمالة إقليم تنغير لاستفساره حول الموضوع، إلا أنه اعتذر ورفض الإدلاء بأي تصريح.

تنبيه: ما ينشر في موقع دادس-أنفو، يعبر عن رأي كاتبه، ولا يعبر بالضرورة عن رأي إدارة الموقع

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



ان موقع "دادس أنفو" الالكتروني يحتفظ بحقه في نشر او عدم نشر اي تعليق لا يستوفي شروط النشر ويشير الى ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة الموقع وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً. شروط النشر: موقع "دادس أنفو" يشجّع قرّاءه على المساهمة والنقاش الجاد وابداء الرأي وذلك ضمن الاطار الأخلاقي الراقي بحيث لا يسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا يسمح بكتابات بذيئة او اباحية او مهينة كما لا تسمح بالمسّ بالمعتقدات الدينية او المقدسات.