للتواصل معنا : contact@dades-infos.com

تصنيف الهوامش المنسية

نحن في مفترق طرق .. إما « نطحة كبش » أو « طحنة في حاوية »

بتاريخ 30 Oct, 2016

بقلم كريم اسكلا (adsbygoogle = window.adsbygoogle || []).push({}); #طحن_مو كتبت تدوينة فايسبوكية منذ أيام، أرجو فيها من أصدقائي في العالم الازرق اقتراح أفضل ترجمة لمقولة مستلهمة من التراث الامازيغي تقول « أنوكوض دا إران أيوت لمغرب إسول أر إتوغول توغرضين »، فيما معناه « الكبش الذي سينطح المغرب مازال يخلف خطواته إلى الوراء » ، وكان التفاعل معها مهما، وتنوعت المقترحات بين ترجمة حرفية وترجمة ابداعية، لكن الاهم في الامر أن هناك شبه اتفاق على أن هناك « نطحة » تتربص ب « المغرب » ، ولازالت ترجع القهقرى قصد استجماع قوة أكبر، وهذه المقولة الشعبية تستدعى في مواقف الخوف على المستقبل القريب انطلاقا من واقع غير امن مليء بمؤشرات « النطحة »…

« تفاسكا » .. « عيد الأضحى » هل هو من رواسب عبادة « أكوش الكبشي » ؟

بتاريخ 11 Sep, 2016

« تفاسكا » .. هل هي  احتفاء ب « الطقس الابراهيمي » أم  من رواسب عبادة « أكوش الكبشي » ؟ (adsbygoogle = window.adsbygoogle || []).push({}); موقع دادس أنفو – خاص – بقلم كريم اسكلا   حسب الفقه الإسلامي يعتبر ذبح أضحية عيد الاضحى سنة مؤكدة،  والسنة المؤكدة في أصول الفقه، وفروعه؛ هي ما واظب عليها النبي، ولم يتركها إلا مرة أو مرتين. أي ما يطلب لا على وجه الفرض، لكن على وجه التأكيد، وحكمها أنه يثاب فاعلها ويلام تاركها.   لكن ما يلاحظ في الدين الشعبي الممارس، هو أن هذه السنة المؤكدة يرتفع مقامها لتتجاوز عبادات مفروضة وواجبة فرض عين، فقد تترك…

مملكة دبشليم أو الإنسان من وجهة نظر حيوان

بتاريخ 18 Juin, 2016

// بقلم كريم اسكلا هل يستطيع الإنسان أن ينظر إلى العالم بعين #حيوان أو حشرة أو #ميكروب …؟ يعني أن يتخيل كيف تراه تلك الكائنات وكيف ترى العالم من حولها ؟ نحاول في هذا المقال أن نرفع تحد في وجه الكبرياء الإنساني، بأن يحاول تمثل الصورة التي تراه عليها الكائنات الأخرى. نسوق هذا المقال ونحن نستحضر صعود لغة الغابة وخطاب « #كليلة ودمنة » إلى الساحة السياسية بالمغرب… فما عاد النقاش السياسي يتمحور حول الايديولوجيات والخيارات السياسية والفكرية بقدر ما أصبح السياسيون يتنافسون في الترميز واللمز…في مد شعوبي غريب. لكن صعود لغة كليلة ودمنة هو في حقيقة الامر اعتراف ضمني بأن الجو السياسي أصبح أكثر قتامة ودكتاتورية وتسلط من ذي قبل، فالفيلسوف بَيْدبا بنصحه…

السياسي وشعار التغيير: ( ران أداغ غييرن ran adagh ghyyarn)

بتاريخ 23 Sep, 2015

// بقلم كريم اسكلا السياسي وشعار التغيير: ( ران أداغ غييرن ) هم صادقون معنا، هم يقولون لنا دائما أنهم يريدون التغيير، لكن « إغييرighyar » في الأمازيغية تعني أساء وأحزن، ( ران أداغ غييرن )، هم لا يكذبون، ( هات غييرناغ نيت ). السؤال الذي حركني كي أكتب هذا المقال هو لماذا ننتظر من السياسي أن يكون أخلاقيا؟ إنه سؤال اشكالي صاحب الفكر الانساني منذ فكر في بناء الدولة والانتقال من حالة الطبيعة إلى حالة التعاقد الإجتماعي. لكن… لن يكون مقالنا فلسفيا، يناقش فلسفة الحكم، بل مجرد تأملات في واقع الممارسة السياسية. الأغبياء من أمثالي ينتظرون من « السياسي » أن يكون أخلاقيا، أخلاقيا هنا ليس بمعناه…

مزيد من « إنجازاتكم » سيجعلني ساخطا ومسخوطا

بتاريخ 27 Juin, 2015

يقول الشاعر أحمد مطر في إحدى قصائده: « من بعد طول الضرب والحبس ، والفحص ، والتدقيق ، والجس ، والبحث في أمتعتي ، والبحث في جسمي، وفي نفسي ، لم يعثر الجند على قصيدتي، فغادروا من شدة اليأس ، لكن كلبا ماكرا أخبرهم بأنني أحمل أشعاري في ذاكرتي ، فأطلق الجند سراح جثتي وصادروا رأسي ، تقول لي والدتي :  » يا ولدي ، إن شئت أن تنجو من النحس وأن تكون شاعرا محترم الحس ، سبح لرب العرش ، واقرأ آية الكرسي «  ولأن الشعراء يتبعهم الغاوون فسأتبع هذا الشاعر إن كانت هذه غواية، وسأهيم معه هذه المرة في واد التسبيح والتهليل والحوقلة وقراءة اية الكرسي عن « انجازاتكم » العظيمة.

« الزين لي فيك » فضح « الخيوبية لي فينا »

بتاريخ 27 Mai, 2015

سأتوقف في هذا المقال عند موضوع « الفن العفن » أو « الفن المتسخ » الذي يستثير عقيدة البعض، ويهز بعرشها حتى تكاد تساقط كعصف مأكول، فمجرد لقطة أو كلمة في قصيدة أو مشهد أو لوحة كافية بإسقاط ما وقر في قلب إنسان تدمع عيناه عادة من خشيته « خالقه ». // لا أستطيع شخصيا أن أستوعب كيف تسيئ لقطة فيلم من خمس دقائق إلى حضارة وتاريخ … مجتمع من المفروض أن لديه حسادا كثر لكثرة إنجازاته الكونية. وما لا أستطيع فهمه، أيضا، هو كيف يعتبر منع هذه اللقطة قرارا سياديا ودستوريا وفتحا عظيما، يذكر بعضهم بفتح مكة. القرار السيادي حضرة الفقيه، هو أن تمنع أصحاب « الشماخ » من تحويل…

مرة أخرى تدمي « البعوضة » مقلة « الديناصور »

بتاريخ 19 Avr, 2015

بقلم كريم اسكلا // سنكون في هذا المقال الملغز على موعد مع إحدى أسرار الطبيعة، بالضبط مع إحدى الحكايات التي تصلح ربورتاجا ل « ناسيونال جيوغرافي »، القصة كان بطلها كائنا ضخما لا زال يعيش بيننا في الجنوب الشرقي المغربي، ربما لأن المناخ المنجمي ملائم لاستمرار عيش وتناسل مثل هذه الكائنات، وغالبا ما كانت حكايات جداتنا تسميه « غول » أو « بوعو » أو « افيس »… وفي بعض الروايات الدينية يسمونه الفرعون أو النمرود، أو أي تسمية أردت، المهم أنه في مخيالنا رمز للبطش الشديد والدعر والهلع، لا أحد يستطيع حتى النطق باسمه فمجرد ذكره قد يجر على المرء لعنة أبدية. هذا الكائن الضخم، ذو الأصول الديناصورية، لم…

سأكون أول من يكتب مقالا فارغا

بتاريخ 14 Mar, 2015

كريم إسكلا بعض النقاد والقراء يصفون كتابات لا تعجبهم بالفارغة، وبعض الساسة يصفون خطابات معارضيهم بالفارغة…ومؤخرا اثار انتباهي لوحة « فارغة » بيعت بالملايير، فرفعت تحدي أن أكتب مقالا فارغا، أي أن أكتب ذاك المقال/ النص الذي يخشى كل الكتاب أن يسقطوا فيه.  ليس لبيعه بطبيعة الحال، ولكن لعلي أستثير الملايين من الرؤوس الفارغة. أن يكون مقالك فارغا يعني ألا يحمل بين سطوره أي شيء؟ لكن كيف وهو على الأقل سيحمل بياضا، ونقول على الأقل على افتراض أن « الفراغ » أقل شأنا من « الامتلاء ». كيف سيكون المقال فارغا؟ هل هو فارغ من « المادة » أم فارغ من المعنى؟ // إن « كتبت » نصا فارغا من الحبر، بالتالي فارغا من…

الرضاعة الطبيعية للثروة

بتاريخ 19 Fév, 2015

بقلم كريم اسكلا لا أعتقد أن ميكيافيلي كان يتوقع أن يستثمر قائد ما « حليب الرضاعة » لتثبيت سياساته، لكن الواضح أن بطن المغرب حابل بمعجزات لا تقل إعجازا عن تساقط الثلج على جريد النخل. السياق: بينما كنا نتتبع بشغف جوقة الأموال في بنوك سويسرا، والشد والجذب مع الصحافة الدولية في هذا الخصوص، كما تتبعنا أيضا اللوحة الوردية التي رسمها وزير الاتصال، عن حالة حرية الإعلام والتعبير، بدماء معتقلين سياسيين لازالوا في المعتقلات، وربما يكون الوزير قد صور تصريحه ذلك بالكاميرات التي صودرت من صحفيين واعلاميين، اخرهم أجنبيين هجرا قصرا إلى ديارهم، بينما كنا نتابع كل هذا، نزل علينا « حليب الرضاعة » كالثلج. // وسط هذا الإعجاز…

توضيح واعتذار… أنا المسؤول عن فاجعة « أيوب »

بتاريخ 2 Déc, 2014

بقلم  كريم إسكلا إسم « أيوب » من ناحية لاوعي الأديان الإبراهيمية مرتبط بقصة « نبي- job » عرف بالصبر والتضحية، وأيوب موضوعنا في هذا المقال رمز للصبر وللرفض والمقاومة والنزعة « الكاميكازية » أيضا. لم يستطع « أيوب » هذا أن يستمر في الصبر على عنف « الرب »، ( والرب هنا تعبير مجازي) فثارت ثائرته ضد جبروته، وتعززت لديه نزعة « كاميكازية » بعد أن لم يسطع عليه صبرا، « الرب » هنا لا يحتمل النقد أو المحاسبة أو حتى اللوم، كيف لا وهو المقدس « الذي لا يأتيه الباطل لا من بين يديه ولا من خلفه ». « أيوب » صبر .. وصبر .. وصبر، واعتكف في « بطن حوته »، لكن كما يقول المثل المغربي « الصبر تيدبر » أو مرادفه المصري « للصبر حدود »، ثار وفي ثورته عبرة لمن لا يعتبر ولن يعتبر، لكن ثورته جنت عليه وعلى…

لا نريد أن نظل متحفا أركيولوجيا للسياح

بتاريخ 23 Oct, 2014

 بقلم اسكلا كريم معظم السياح تعجبهم الطرق غير المعبدة والمحفرة، والمنازل الطينية المتشققة التي تكاد تهوي على أهلها، ويعجبهم أن يرونا بالملابس الممزقة التي لا تقي لا بردا ولا حرا، وتعجبهم نداءات أطفالنا عندما يجرون خلف غبار مركباتهم وهم يصرخون  « دوون مووا أنستيلوو » أو « بونجووور  بوممبووون »…إذ لكي نأخذ دولارا واحدا من جيب سائح علينا أن نظل كائنات قروسطية قد تكون موضوع صورة فوتوغرافية، أو علينا أن نكون مادة لنزواته البورنوغرافية… كيفما كان علينا أن نكون « أشياء » كي نستقبل عشرة مليون سائح. وكأني بهؤلاء السياح حين يأتون إلينا، كأنهم يدخلون إلى قاعة سينمائية لمشاهدة فيلم تاريخي. لما لا ننتج سياحة ثقافية بيئية ترفع من مستوى السكان، ماذا نريد من سياحة لا تنمي مستوى المعيشة، وعوض ذلك ترغمنا على أن نظل…

حالة الطقس بالمغرب: عواصف « قمعية » وجفاف « تنموي » وضباب « دستوري »

بتاريخ 22 Sep, 2014

نستعرض في هذا المقال مجموعة من المعلومات حول الحالة « المناخية » للمغرب حسب المعطيات المتوفرة لنا من « الهامش الوطني للأرصاد ».   لقد شهدت أجزاء واسعة من ربوع المملكة مؤخرا « زيادات » هائلة في هطول « المحن الإقتصادية والإجتماعية »، والتي كانت غزيرة ومصحوبة بعواصف « قمعية » تسببت في تحطيم العديد من المكتسبات الحقوقية التي بنيت على مدى التاريخ المغربي المعاصر، كما أسفرت عن العديد من « الفيضانات » الاحتجاجية التي ووجهت ب « المتاريس » و « السدود » المخزنية. ومع صعود هذا المناخ « الإستوائي » المتسم بالتعفنات تكاثرت وصعدت إلى السطح العديد من الكائنات « السياسية » كالتماسيح والعفاريت والبلطجية… وانتشرت الظواهر الصوتية الرعدية.   وتظهر صور « الأقمار الاصطناعية » تواجد جميع المواطنين، خاصة الفئات الاجتماعية المسحوقة من شمالها إلى جنوبها، تحت غطاء كثيف من « التشريعات والقرارات » الماطرة بمزيد من القهر والظلم.   كما أن جل المناطق من وسط…

« الدون كيشوت » المغربي

بتاريخ 23 Juil, 2014

  عندما يعجز البعض عن تحقيق انتصارات  وانجازات  حقيقية، يتحولون إلى « دون كيشوت Quixote  Don  » أو أبطال وهميين في معارك وهمية. « الدون كيشوت » الذي سنتحدث عنه في مقالنا هذا ليس هو بطل قصة الكاتب الاسبانى ميجيل دى سيرفانتس، بطلنا ( أو أبطال ) قد يكون هو أيضا كبطل الرواية الأصلية، شيخ خمسيني نحيف وطويل، وقد يكون بدينا « محنكا »، بورجوازي متسلق، ومن كثرة قراءاته وسماعه عن حياة الفرسان القدماء قرر أن يعيش دور الفرسان المتجولين، وذلك بأن يخرج لكي ينشر « العدل وينصر الضعفاء… » ، ربما، لكن « دون كيشوت » الذي يعنينا هنا لا يحمل بالضرورة سلاحا خشبيا قديما متآكلا أو يلبس خوذة ويركب حصاناً هزيلاً،…فقد يكون يملك سيارات فارهة وفيلات وأسلحة كثيرة، المهم أن صاحبنا انطلق في جولته فرحاً مزهواً موهما نفسه أنه فارس جوال فصاحب معه…

عندما تتناطح الدينصورات في تنغير

بتاريخ 12 Juin, 2014

 كريم اسكلا تنغير إحدى أغنى الأقاليم على المستوى الوطني، سواء بمعادنها الباطنية أو بطاقاتها البشرية        ومؤهلاتها الطبيعية والتاريخية… « لكن »، هذه ال « لكن » اللعينة تلازم هذه المنطقة منذ الأزل، أو منذ أن أصابتها لعنة التاريخ والسياسة والجغرافيا، وكما يقول الفرنسيون فإن المصائب إذا جاءت فإنها تأتي تباعا، فمن أهم المصائب التي أمطرتها السماء على هذه الأرض أنها تتميز باستمرار تواجد « الدينصورات »، فبالرغم من كل التحولات التي شهدها العالم إلا أن هذا النوع من الدينصورات لازال يصارع من أجل الاستمرار. المأساة تزداد اتساعا عندما تقرر هذه الدينصورات أن تتصارع، فتخبط خبط عشواء وتصيب كل خضراء ويابسة، فلا يكون من مهرب سوى أن…

الإعلام المواطن بين تغطية الأحداث وكشف الحقائق

بتاريخ 9 Mar, 2014

بقلم كريم إسكلا الصحافة المواطنة ليست مهنة صحافة المواطن، أو الصحافة المدنية، أو التشاركية أو الديمقراطية أو الشعبية، أو صحافة الشارع، أو غيرها من التسميات لما يراد التعبير عنه من تلك الفاعلية من طرف مواطنين نشطاء تجاه بلدانهم من توثيق الأحداث وتجميعها،  وتحليلها ونقلها عبر مختلف وسائط الإعلام الممكنة، هي بحق ظاهرة اجتماعية بكل امتياز، وقد اعتبر البعض بروزها أحد أهم اللحظات الفارقة في تاريخ الإنسانية. ولدت فكرة الصحافة المواطنة من مبدأ إشراك المواطنين في صناعة الخبر، وليس فقط نقل الأخبار إليهم كمجرد متلقين سلبيين. وترتكز أسس الإعلام المواطن على رصد المشاركة السياسية والاجتماعية للمواطنين، وعمل تقارير وأبحاث عن المواضيع التي ترتبط بحياتهم اليومية، كإنجازاتهم ونجاحاتهم، وكذا مشاكلهم كالفقر والبطالة وغيرها، وتقديم كل تلك المواضيع والقضايا…

هؤلاء سيفرحهم إغلاق موقع دادس أنفو

بتاريخ 24 Jan, 2014

 هؤلاء سيفرحهم  إغلاق موقع دادس أنفو بقلم كريم اسكلا استطاعت هذه البوابة الإلكترونية أن تستمر منذ سنة 2005 على درب إعلام القرب، لتكن من أوائل المواقع الإلكترونية ليست فقط بالمنطقة بل بالمغرب اجمالا، بوابة دادس أنفو ليست مجرد موقع للنشر، إنها تراكم تجربة للتوثيق والإخبار والمرافعة والنقاش والتدافع والمساهمة في التغيير، دشنها جيل من الأقلام من المتطوعين والمهتمين والجمعويين…غادره من غادره والتحق به من التحق…ليكن بذلك مدرسة في الإعلام المواطن بكل المقاييس. ولو قدر لهذا الموقع أن يغلق فهؤلاء وحدهم من سيفرح: كل من يؤمن بأن طول نفس الاستقلالية والحياد والموضوعية قصير، إذ راهن الموقع منذ تأسيسه على أن يظل مستقلا ومساحة للجميع مهما تعارضت مواقفهم، وهذا الاختيار لم يعجب العديد من الجهات التي…

صيادو النعام أو الباحثون عن الحريم

بتاريخ 23 Nov, 2013

يعتبر هذا المقال تتمة لموضوع سابق عنونته ب « مافيا عيشة قنديشة » ، وتناولت فيه ظاهرة بعض الفتيات اللائي يعمدن إلى « تصيد » الرجال، وحاولت كشف بعض أساليبهن، في محاولة منا لإماطة اللثام عن جملة من السلوكات المسكوت عنها في مجتمعاتنا وتظل بعيدة عن النقاش العمومي « النخبوي »، في حين أنها ظواهر توفر لنا صورة عن عمقنا الاجتماعي النفسي الأنتروبولوجي. سنتحدث الان عن ظاهرة مفارقة، تتعلق بالتغرير بالفتيات والنساء من طرف معشر « صيادي النعام »…كشف يحاول التأسيس لثقافة وتربية جنسية تكسر الطابوهات…عملا بمبدأ أن الطابو مثله مثل الصنم نصنعه بأيدينا ونحيطه بالغرابة والخرافة…ثم نقدسه…وما أن نزيل عنه تلك الطلاسيم الغرائبية حتى تزول عنه القداسة. في مجتمعاتنا المركبة حسب تحديد…

مافيا « عيشة قنديشة »

بتاريخ 4 Oct, 2013

ليست كما في أسطورة « بغلة القبور » أو ما يسمى « تسردونت ناسنطال » أو »عيشة مولات المرجة » أو « سيدة المستنقعات »، … ليست بقدر كبير من الجمال، كما أنها ليست بأقدام بغلة ولا بعيون بومة… ليس من الضرورة أن تظهر بالليل فقط، فقد تظهر في واضحة النهار، هي امرأة أو فتاة قد تقابلها في الشارع أو بين الحقول أو في الإدارات… مثلها مثلنا تبيع وتشتري وتسير مع الناس في الأسواق. قد تكون ضحيتها سواء كنت عازبا آو متزوجا…سواء كنت معطلا أو عاملا آو فلاحا أو مهندسا أو تاجرا أو سائق أجرة…ملتزم أو « زائغ »، لن يجيرك شرها لا قراءة أية الكرسي ولا حجاب ولا حمل قطعة فضية. في بومالن دادس أو أيت سدرات أو قلعة مكونة أو تنغير …أو في أي مكان، تتنقل…

البورديل السياسي المغربي: من التناوب إلى « النويبة »

بتاريخ 27 Juil, 2013

سؤال لأهل العلم: ألا يعدو أن يكون ما وقع مؤخرا في الساحة السياسية المغربية عبارة عن فعل مضاجعة قاصر في رمضان، حيث الفاعل كان هو المخزن والمفعول به القاصر كان هو حزب العدالة والتنمية، فما حكم الفاعل والمفعول به خاصة أن الفعل كان في الشهر الحرام ؟ لقد فرض هذا السؤال نفسه بسبب ما عرفه الحقل السياسي من ظواهر  التبست فيها المفاهيم والنظريات واختلط الحابل بالنابل، وإختلط السياسي بالحزبي بالسياسوي …ولم تعد السياسة علم تدبير وتسيير شؤون « المدينة » بقدر ما أصبحت « تدبر لراسك » بمعنى أن تعمل على تحقيق مصالحك. السياسي من نظرية الألعاب إلى نظرية الكاما سوترا: تعليقا على المشهد « السياسي » المغربي الحالي، كنت أفكرا بداية في  استعمل لغة المعلقين والمحللين الرياضيين لأني رأيتها الأقرب لتوصيف ما…

أبناء المغرب العميق

بتاريخ 15 Avr, 2013

كريم اسكلا   أن تكون من أبناء المغرب العميق يعني أن تعيش على الأقل واحدة من هذه المواقف: أن تولد نتيجة خطأ في الحساب أو نتيجة نسيان تناول حبة منع الحمل. وأن يكون الفرق بين أعمار أخواتك إثنا عشر شهرا على الأكثر، وأن تحتفل أنت والعشرات من أبناء دوارك بعيد ميلادكم في اليوم أو الأسبوع نفسه. وأن تكون أكبر سنا من أحد أخوالك أو أحد أعمامك. أن يقودوك صغيرا إلى « مسلخة » تسمى مسيدا أو مدرسة، لعلك تكون « شي حاجة = شيء ». لا تفهم لماذا تضرب ولماذا تشجع…وتتساءل حينها هل كل ذلك لكي تصبح « شيء…