للتواصل معنا : contact@dades-infos.com
أخر تحديث : jeudi 15 juin 2017 - 7:07

عامل إقليم تنغير يتواصل مع ساكنة أمسمرير وتلمي

حسب بلاغ لعمالة تنغير،ترأس عامل إقليم تنغير صبيحة اليوم الخميس 15 يونيو بامسمرير لقاءا تواصليا مع جماعتي امسمرير و تلمي بحضور رئيسي وأعضاء المجلسين و فعاليات المجتمع المدني و رؤساء المصالح الخارجية.
حيث أشار السيد العامل في كلمته أن هذا اللقاء يأتي من اجل التواصل المباشر والميداني مع جميع المكونات و الفعاليات المختلفة بجماعتهم من اجل تبادل الآراء حول القضايا التي تهم التنمية المحلية تجسيدا للانفتاح والرغبة الأكيدة في التأسيس لنوع من التفاعل و العمل المشترك مع الجميع تفعيلا لسياسة القرب للوقوف على اختلالات و معيقات التنمية المحلية من اجل تداركها اخدين بعين الاعتبار الإمكانيات المتاحة،والتي لا يخفى على الجميع محدوديتها ،لذا يجب العمل جنبا إلى جنب من اجل الترافع و طرق أبواب التمويل المتاحة بغرض تحقيق المشاريع التي تعود بالنفع على المواطنين.

وخلال هذا اللقاء ألقى رئيسي الجماعتين عروضهما حول برامج العمل و الانجازات التي تم تحقيقها،وكذا الحاجيات و معيقات التنمية حيث أشادوا بالأشغال التي تعرفها الطريق الجهوية رقم 704 الرابطة بين امسمرير و بومالن نظرا لأهميتها خصوصا في فك العزلة خلال فصل الشتاء التي تعرف خلالها هذه المنطقة تساقطات و فيضانات.
ويبقى قطاعي التعليم و الصحة و انجاز الطريق الرابطة بين تلمي و ايت هاني من الأولويات التي يجب الترافع من اجلها قصد تحقيق تنمية مستدامة في هذه المنطقة.
من جهتها عبرت المصالح الخارجية و فعاليات المجتمع المدني عن استعدادها للعمل إلى جانب رؤساء الجماعات الترابية وفق مقاربة تشاركية تروم إلى تحقيق الأهداف المنشودة.

تنبيه: ما ينشر في موقع دادس-أنفو، يعبر عن رأي كاتبه، ولا يعبر بالضرورة عن رأي إدارة الموقع

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



ان موقع "دادس أنفو" الالكتروني يحتفظ بحقه في نشر او عدم نشر اي تعليق لا يستوفي شروط النشر ويشير الى ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة الموقع وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً. شروط النشر: موقع "دادس أنفو" يشجّع قرّاءه على المساهمة والنقاش الجاد وابداء الرأي وذلك ضمن الاطار الأخلاقي الراقي بحيث لا يسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا يسمح بكتابات بذيئة او اباحية او مهينة كما لا تسمح بالمسّ بالمعتقدات الدينية او المقدسات.