للتواصل معنا : contact@dades-infos.com
أخر تحديث : mardi 18 avril 2017 - 9:28

ظهر الحق و زهق الباطل … نعم للديمقراطية لا للزبونية

على مستوى صباح اليوم 17 أبريل2017 بمقر جماعة أيت سدرات الجبل العليا ، خلصت المناوشات و الأخذ و الرد بين معطلي و معطلات الجماعة و رئيسها ، حول الخروقات و التجاوزات المتكررة و الزبونية و القرارات الانفرادية .حول التعاقد مع الموظفين الموسميين ،التي خرق الرئيس شروط تنظيمها و إجرائها الى الرضوخ و الاستسلام و الاحتكام الى الحق و القانون و الديمقراطية …

نصرة للحق و الديمقراطية و لا للزبونية و التصدي لكل من يتحدى ، و تشبتا منا بمبادئ النضال الحر و السير على درب صاحب مقولة  » مادام هناك نساء و رجال يرفعون راية الديمقراطية و الحرية فلن نستسلم « .
استطاع معطلي و معطلات الجماعة و هم يعدون على الأصابع ، لهم تحية الاجلال و الاكبار و نشد على ايديهم و قوة كلمتهم بحرارة  » أيوز  » بمساندة بعض أعضاء المجلس، و لا ننسى كل من ساهم من بعيد بالتعليق بكلمة الحق حول الظلم ،على نزع الحق و توقيف سفينة الأمية و الجهل و الديكتاتورية التي تطفو على رمال الصحراء … بعدي توقيع الشكاية المرفوعة ضد الرئيس الى السادة عامل عمالة اقليم تنغير و السيد قائد مركز الدرك الملكي ببومالن دادس و السيد قائد قيادة أيت سدرات الجبل .أعلن مجلس الجماعة الى دورة استثنائية لمناقشة مجموعة من الاتفاقيات و توضيح المفضوح من الخروقات . خلال هذا الاجتماع بحضور السيد القائد و أعضاء المجلس الجماعي و المستشارون و موظفي الجماعة و أعوان السلطة و عدد من الساكنة و المعطلين الستة الدي تمكنوا من ردع منع الحضور في دورات المجلس من طرف الرئيس نفسه ، ومن اليوم فصاعدا فالدورات مفتوحة في وجه العموم . و بعد نقاش طويل و أخد ورد بين هؤلاء الأحرار و الرئيس الذي ناب عنه القائد في العديد من التساؤلات و المداخلات نظرا لجهله بالقوانين و المساطير، و ضعف اساليب الحوار و الاقناع لديه. وقد عاتبه ولامه القائد على أخطائه و تجاوزاته بعدم ابلاغه بما قرره و نفده بوحده ،رغم معارضة بعض أعضائه له . و أمره بتوقيف الشخصان عن الشغل مباشرة. الشخصان اللذان دافع عنهما الرئيس بدريعة الثقة و انهما لن يتقاضا أجرا ـ هذا دفاع لا أساس له من الصحة ـ كأن كل المعطلين و المعطلات لا ثقة فيهم و أنهم جواسيس و هذه عبارة تنضاف الى عبارة الكلاب التي نعتنا بها في تدوينته على حساب ( فيسبوك ) أحد المناضلين ( أ – أ ) . و هذا ان دل على شيء فإنما يدل على الطعن من الظهر في كرامتنا و كبريائنا و قدراتنا الفكرية ـ طعن لن ندعه يمر أبدا ـ و عدم النضج السياسي في العقلية و التفكير الإقصائي و الاستغلالي الذي يعشش في تبن عقله .
و خلص النقاش الى موافقة الجميع ( السيد القائد أعضاء المجلس و المستشارون أعوان السلطة الحضور المعطلون ) على الاعلان عن مباراة التوظيف إما توظيفات موسمية أو توظيفات رسمية و بذلك ندعو كافة المعطلين و المعطلات الحاصلين على الاجازة فما فوق المنحدرين من تراب الجماعة وضع الملفات و الطلبات لدى رئاسة الجماعة ، و لدى القيادة للمشاركة في انتقاء الملفات وذلك في أقرب وقت ممكن.
و في الختام نناشد الجميع لرص الصفوف و الاستعداد لخوض اشكال نضالية و الاحتجاج لتصحيح الاوضاع و التصدي لكل من سولت له نفسه الاستهتار و الغدر في حقنا و كلمتنا و ارضنا و ممتلكاتنا .
بقلم ذ أحمد زرير بتدريت.

تنبيه: ما ينشر في موقع دادس-أنفو، يعبر عن رأي كاتبه، ولا يعبر بالضرورة عن رأي إدارة الموقع

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



ان موقع "دادس أنفو" الالكتروني يحتفظ بحقه في نشر او عدم نشر اي تعليق لا يستوفي شروط النشر ويشير الى ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة الموقع وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً. شروط النشر: موقع "دادس أنفو" يشجّع قرّاءه على المساهمة والنقاش الجاد وابداء الرأي وذلك ضمن الاطار الأخلاقي الراقي بحيث لا يسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا يسمح بكتابات بذيئة او اباحية او مهينة كما لا تسمح بالمسّ بالمعتقدات الدينية او المقدسات.