للتواصل معنا : contact@dades-infos.com
أخر تحديث : dimanche 9 avril 2017 - 10:48

تنغير: لماذا « يرفض » قائد قيادة تودغى انتخاب نائب جديد لأراضي الجماعة السلالية لاميضر؟

موقع دادس أنفو – خاص –

طالبت مجموعة من سكان جماعة اميضر، قيادة تودغى باقليم تنغير، بعزل نائب الاراضي السلالية التي ينتمون اليها، وذلك لعدة أسباب فصلوها في شكاية موجهة لرئيس قسم شؤون اراضي الجموع بوزارة الداخلية والى والي درعة تافيلالت وعامل اقليم تنغير

فحسب الشكاية الموقعة من أكثر من 100 شخص من ذوي الحقوق بالجماعة السلالية لجماعة اميضر، والتي توصلنا بنسخة منها، فهم يطالبون بعزل نائب الاراضي السيد ( ب موحى ) لانتفاء شرط أهليته بحكم عدم التجديد له منذ توليه مهامه بالمخالفة للقانون الذي يلزم بإعادة التجديد لنواب أراضي الجموع كل 6 سنوات،  اضافة الى أن سنه يفوق الثمانين عاما

 

وتتهم الشكاية المعني ب « تورطه في خروقات وتجاوزات تمثلت في حرمانه لذوي الحقوق من الاستفادة من بقع ارضية واستفادة أفراد اسرته وأقاربه ومعارفه عدة مرات كما استفاد أشخاص لا ينتمون للجماعة السلالية لاميضر بدون مبرر أو معايير موضوعية وقانونية » حسب نص الشكاية

كما توصلنا بنسخ من شكايات أخرى، وجهت الى وزارة الداخلية ووالي الجهة وعامل الاقليم، لفتح تحقيق في أقدام نائب الاراضي على « توزيع بقع أرضية بطريقة عشوائية وغير قانونية، بالموقع المسمى « أرون الغربية »، اضافة الى وثائق تبين « تورط » النائب في محاولة تحفيظ أراضي تكتسي صبغة جماعية، حيث رفض الطلب من طرف مصالح المحافظة العقارية، في الوقت الذي وقع فيه النائب تصريحا بالشرف على ان تلك الارض هي في ملكية احد الاشخاص ولا تكتسي أية صبغة جماعية

كما توقف مواطنون من الجماعة السلالية، وفق تصريحات متفرقة للموقع، عند ما اعتبروه تماطل السيد قائد قائد قيادة تودغى في تنفيذ مطالبهم بإعادة انتخاب نواب الاراضي، حيث يؤكد اخيرى محمد، وهو من ذو الحقوق بذات الجماعة السلالية، أن الامر وصل بالقائد الى درجة « تهديد كل من يطالب بعزل النائب المذكور » ومحاولة استفزازهم، « سيروا حتى تفوتوا الرباط والا ما عندكوم المركوب نعطيه ليكوم » هكذا يخاطب كل من يحاول الاستفسار عن مصير شكاياتهم ومطالبهم باعادة انتخاب نائب جديد

كما يستغرب مواطنون من شواهد الاستغلال وتصاريح نيابية موقعة من طرف النائب ( ب موحى )  ووكيل دوار ايت ابراهيم أواخر السنة الماضية2016   ، بالرغم من أنه تم عزل الاخير منذ سنة 2008 ، حسب شواهد ادارية نتوفر على نسخ منها

كما سلم النائب والوكيل الذي تمت اقالته منذ اكثر من ثمان سنوات، سلما اواخر فبراير 2017 شهادة استغلال قطعة ارضية مساحتها 780  متر مربع لفائدة احد الاشخاص، لكن الاغرب ان الشهادة تشير الى أن المعني كان يستغل هذه البقعة منذ سنة 1974  وهو الذي لم يكن قد ولد اصلا في تلك السنة ، يعني « أنه كان يستغلها في بطن امه وهو لم يولد بعد » كم علق أحد الساخرين، وهو نموذج لتخبط تدبير الاراضي من طرف هؤلاء النواب كما يبرز المواطنون من أميضر

تنبيه: ما ينشر في موقع دادس-أنفو، يعبر عن رأي كاتبه، ولا يعبر بالضرورة عن رأي إدارة الموقع

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



ان موقع "دادس أنفو" الالكتروني يحتفظ بحقه في نشر او عدم نشر اي تعليق لا يستوفي شروط النشر ويشير الى ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة الموقع وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً. شروط النشر: موقع "دادس أنفو" يشجّع قرّاءه على المساهمة والنقاش الجاد وابداء الرأي وذلك ضمن الاطار الأخلاقي الراقي بحيث لا يسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا يسمح بكتابات بذيئة او اباحية او مهينة كما لا تسمح بالمسّ بالمعتقدات الدينية او المقدسات.