للتواصل معنا : contact@dades-infos.com
أخر تحديث : dimanche 5 mars 2017 - 9:29

من يقف وراء حرمان الثانوية الإعدادية تلمي من الماء الصالح للشرب

تتساءل جمعية الشباب المغربي بمونـــاكــو عمن يقف وراء عدم ربط الثانوية الإعدادية تلمي بـــودجـــام بالماء الذي يوفره الخزان الذي شيد لهذا الغرض والذي لا يفصله عن سور المؤسسة الا بضعة امتار (انظر الصورة).
للإشارة فهذه المؤسسة في حاجة ماسة الى شبكة مائية مستقلة لتوفرها على سكن اداري ومطعم و مساحات مغروسة ومراحيض …. خاصة ان ربطها بالشبكة المائية لدوار بودجام لم يحل المشكل نظرا لصغر سعة الخزان الوحيد بالدوار والذي لا يوفر الماء الا لمدة ساعتين او اقل في اليوم لجميع ساكنة الدوار. لذلك وفي اطار برنامج التنمية البشرية قدمت جمعية اباء واولياء التلاميذ مشروع يروم تزويد المؤسسة بالماء عبر حفر بئر وتشييد خزان مزود بمضخة وتمت الموافقة على المشروع حيث انطلقت الاشغال في شهر فبراير 2015. وفي شهر فبراير من سنة 2016 تم تسليم المشروع بعد حفر بئر وبناء خزان مزود بمضخة واستبشر الكل خيرا خاصة ان الماء متوفر بكثرة بالبئر وظن الجميع ان معاناة الثانوية الإعدادية انتهت ولم يبقى الا ربطها بالخزان لكن تبخرت امال الساكنة خاصة لما تبين ان هناك ايادي خفية تقف وراء عدم ربط المؤسسة بهذا الخزان.
وكحل ترقيعي تم وضع خزان بلاستيكي ضخم فوق بناية المطعم (انظر الصورة) للتزود بالماء مما يطرح التساؤلات الاتية:
أ) هل سقف هذه البناية يستطيع تحمل هذا الوزن؟
ب) الا يخشى المسؤولون انهيار سقف البناية مما قد يزهق ارواحا لا قدر الله ومن سيتحمل المسؤولية؟
ج) ما الفائدة من ضياع هذه الاموال التي تم صرفها لحفر البئر وتشييد الخزان وشراء المضخة؟
وقد قام السيد عامل صاحب الجلالة على اقليم تنغير، مشكورا، بزيارة تفقدية لهذه المؤسسة يوم 25 نونبر 2016 وأمر (حسب رواية البعض ممن تواجدوا بالمكان خلال الزيارة) بسرعة ربط الشبكة المائية للمؤسسة بالخزان لكن الى حدود كتابة هذه السطور لاشيء تحقق من ذلك.
أمام هذه المعطيات فإن جمعية الشباب المغربي بمونـــاكـو تناشد جميع المسؤولين بوضع حد لهذا العبث والاسراع بربط المؤسسة بالخزان المجاور.

عن جمعية الشباب المغربي بموناكـــــو
الحـــســـن الســــــاخـــــــي

تنبيه: ما ينشر في موقع دادس-أنفو، يعبر عن رأي كاتبه، ولا يعبر بالضرورة عن رأي إدارة الموقع

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



ان موقع "دادس أنفو" الالكتروني يحتفظ بحقه في نشر او عدم نشر اي تعليق لا يستوفي شروط النشر ويشير الى ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة الموقع وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً. شروط النشر: موقع "دادس أنفو" يشجّع قرّاءه على المساهمة والنقاش الجاد وابداء الرأي وذلك ضمن الاطار الأخلاقي الراقي بحيث لا يسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا يسمح بكتابات بذيئة او اباحية او مهينة كما لا تسمح بالمسّ بالمعتقدات الدينية او المقدسات.