للتواصل معنا : contact@dades-infos.com
أخر تحديث : dimanche 26 février 2017 - 9:14

توقيع كتاب « لكلام لمدفون » لمؤلفه مصطفى الإدريسي بتازارين

محمد خلوفي – تازارين

نظم نادي اللغة الفرنسية بالثانوية التأهيلية سيدي عمرو تازارين إقليم زاكورة، مساء اليوم السبت 25 فبراير 2017، بقاعة الأنشطة، حفل توقيع كتاب « لَكْلاَمْ لْمَدْفُونْ »، الكتاب الزجلي الذي صدرت له الطبعة الأولى حديثا عن مطبعة سليكي أخوين – طنجة، شهر فبراير 2017، لمؤلِّفه مصطفى الإدريسي، و هو الديوان الأول للشاعر و الزجال الشاب، أستاذ اللغة العربية بالثانوية التأهيلية سيدي عمرو، ابن بلدة تازارين الولاَّدة للكفاءات و الطاقات في شتى المجالات، و يسافر المُؤَلِّف بالقارئ من خلال قصائده الزجلية بين ثقافتين و واقعين متناقضين، الواقع المغربي و الواقع الأوروبي السريع و المتطور.

الحفل عرف حضور السلطة المحلية، رئيس الجماعة، مدير مصالح الجماعة، الدرك الملكي، الوقاية المدنية، ممثل الأرصاد الجوية، مدراء مؤسسات تعليمية، الأطر الإدارية و التربوية بالمؤسسة، جمعية آباء و أمهاء و أولياء تلميذات و تلاميذ المؤسسة، فعاليات مدنية من حوض المعيدر، منتخبين و إعلاميين و غيرهم، كما نشط فقرات الحفل المتنوعة الأستاذ مولاي عبد الكريم الإدريسي، و مشاركة و قراءات الأستاذين محمد الغازي و يوسف المطيري.

المؤلف مكون من 14 قصيدة، سوندريو SONDRIO، لكلام لمدفون، لعشرة، زواق اطير، بلاد لخير، لمدرسة، بنت الفاميلا، لبلاد، لمافيا، لكلمة، نقرة صافية، النية، بنادم، الدار لكبيرة. و كانت أبرز فقرات الحفل قراءات المؤلف لقصائده على أنغام و ترانيم عود الفنان الملتزم جعفر المساعدي، و الكلمات ثم محطات توقيع الكتاب مرورا بدار الشباب 20 غشت بالخميسات و المعرض الدولي للكتاب بالدار البيضاء و المحطة الحالية تازارين.

تنبيه: ما ينشر في موقع دادس-أنفو، يعبر عن رأي كاتبه، ولا يعبر بالضرورة عن رأي إدارة الموقع

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



ان موقع "دادس أنفو" الالكتروني يحتفظ بحقه في نشر او عدم نشر اي تعليق لا يستوفي شروط النشر ويشير الى ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة الموقع وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً. شروط النشر: موقع "دادس أنفو" يشجّع قرّاءه على المساهمة والنقاش الجاد وابداء الرأي وذلك ضمن الاطار الأخلاقي الراقي بحيث لا يسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا يسمح بكتابات بذيئة او اباحية او مهينة كما لا تسمح بالمسّ بالمعتقدات الدينية او المقدسات.