للتواصل معنا : contact@dades-infos.com

تصنيف آراء ومواقف

اطفالهم وأطفالنا! ــــ سعيد اودادس

بتاريخ 13 Jan, 2013

ما الفرق بين التعليم​ في المدن وفي الهوا​مش؟ امكون نمودجا، اطفالهم وأطفالنا! ي ظل ضجيج رأس النظام عن « إصلاح التعليم » وديماغوجية « مدرسة النجاح » و »المخطط الاستعجالي لإصلاح التعليم » الذي جاء كحل ترقيعي بعد الاعتراف الرسمي بفشل « الإصلاح » تحت يافطة « الميثاق الوطني للتربية والتكوين »، تواصل الدولة إقصاءغالبية أطفال المناطق الجبلية من حقهم في ولوج التعليم أو يتلقونه في ظروف جد مزرية؛ كنتيجة لحالة الخراب ونذر الانهيار الذي توجد على شفيره بعض المدارس التي ليس لها من الصفة إلا الإسم، بفعل غياب لأي ترميم لأعطاب البنايات الآيلة للسقوط. حيث الحجر تتهدم جدرانها وتتهشم نوافذها وتتصدع سقوفها بلا صيانة، فيما طاولاتها تآكلت ونخرها الصدأ وسبوراتها انتهت مدة صلاحيتها وعمتها الثقوب كما انخلعت الأبواب، وصارت مرتعا للزواحف والحشرات السامة. علاوة…

الأمازيغ وتاريخ المغرب ــــ رشيد الحاحي

بتاريخ 13 Jan, 2013

رشيد الحاحي الأمازيع لم يكتبوا تاريخهم، وتظل وجهة نظرهم غائبة في الروايات والكتابات التي تناولت تاريخ شمال إفريقيا منذ العصر القديم إلى الزمن الراهن. هذا هو العامل الكبير الذي أفضى إلى تحريف الحقائق وتعميم المغالطات حول العديد من الوقائع والمجريات، وحول مساهمات الأمازيغ ووجودهم التاريخي وتنظيماتهم السياسية والاجتماعية، وأدوارهم وحضورهم في سيرورة الأحداث والتحولات التي عرفتها شمال إفريقيا على امتداد أكثر من ثلاثة وثلاثين قرنا. ونتيجة لهذا الغياب، ولعدم مساهمة الأمازيع في تسجيل التاريخ الذي صنعوه وعاشوه، أو ربما ضياع كتاباتهم بعد إتلاف خزانة قرطاج، فقد بقيت شهادة الماضي محصورة في ما وصل من مكتوب الوافدين أو الأجانب، الذين احتكروا رواية الوقائع بالشكل الذي لا يخفى تحيزه بما يعلي وجهة نظرهم، ويعظم شأنهم ويخدم مصالحهم.

”The “I” and the “Change

بتاريخ 12 Jan, 2013

Elhoussain Naaim Learn morally and cognitively change yourself. This expression might be a precious effective policy that can contribute in changing our society’s situation in many aspects gradually, from bad to good, from good to better, from better to the best, and from the best to a model for some other societies in the world. In the following, I will explain how an individual can contribute to the process of changing in our society based on morals, knowledge and reflection on one’s self-concept. Here, I want to mention another maxim, which is a very crucial pillar for the change that anyone can seek: ‘The “I” includes the whole.’ The topic sentence consists of three important items or rather steps…

الأكذوبة الثانية في تاريخ المغرب ـــ كمال محمد

بتاريخ 11 Jan, 2013

بحلول 11 يناير من كل سنة يحفل المورسكيين، بعيد تقديم عريضة الاحتقلال الخيانة، التي تعرض لها الشعب الأمازيغي، فمتى كانت هذه الوثيقة هي التي حررت المغرب من المستعمر الفرنسي الم تكن هذه الوثيقة مجرد خدعة او أكذوبة ثانية من تاريخ المغرب بعد الظهير البربري، الم تكن المقاومة المسلحة هي التي حررت الوطن الجريح من الاستعمار الغاشم الفرنسي والاسباني، لو كانت هذه الوثيقة المشئومة هي من حررت الوطن لما أخدت فرنسا هذه الحرب عسكريا، التي جندت كل ما لديها من عتاد حربي، دبابات، طائرات، جيوش مدبرة ومسلحة بكل أحداث الأسلحة إضافة إلى المرتزقة من كل من السنغال والجزائر و بعض الخونة من المغرب، لو كانت هذه الوثيقة من أعطت للمغرب استقلاله، لأخذ فرنسا هذه المعارك الكبرى مع القبائل…

الطفل بدر وهنو أماروش نجما سنة 2962

بتاريخ 11 Jan, 2013

  الطفل بدر وهنو أوماروش نجما سنة 2962 بقلم كريم اسكلا   « إيض نيناير » أو ليلة رأس السنة الأمازيغية والذي يتزامن مع 12 يناير الميلادي، هو في الأصل احتفال ببداية الموسم الفلاحي وما يكثفه هذا من دلالة على ارتباط الانسان بالأرض. تختلف طقوس الاحتفال برأس السنة الفلاحية/ الأمازيغية حسب المناطق لكن جلها يتفق على إعداد طبق خاص كطبق « أوركيمين » الذي يتم إعداده بسبعة حبوب (الشعير القمح الذرة والفول والعدس…) أو إعداد « تروايت  » أو « تاغولا » أو « العصيدة » ، أو كسكوس سبع خضر…لكن في الأساس ما يميز طبق « إيض نيناير » هو طقس دس نواة ثمرة داخل الطبق ومن يعثر عليها يعتبر « أغرمي/ AGHRMI  » أي محظوظ السنة، فيكافأ بذلك من طرف…

Zoom sur la communauté Marocaine du monde: Enjeux d’ici et la-bas, à qui profite?

بتاريخ 10 Jan, 2013

Par Jamal Eddine Ryane La communauté marocaine à l’étranger, avec ses nouvelles générations, doit-elle avoir des représentants politiques dans les pays d’accueil ou se contenter de le faire dans son pays d’origine? Le comment du Pourquoi? Efficacité de la communauté Marocaine dans les pays d’accueils : La représentation politique de la troisième génération et des autres générations à venir dans les pays d’accueil serait plus efficace, bien que son apport soit relativement faible actuellement. Déjà, elle commence à donner ses fruits par l’accès même à des postes décision: Ministre, Secrétaire d’Etat, Elus, etc. . A titres d’exemples Rachida Dati, Najat Bellekacem, Ahmed Aboutaleb, et autres… Du…

ملاحظات حول مشروع قانون الصحافة الإلكترونية

بتاريخ 10 Jan, 2013

  عبد العالي أشرنان  في البداية أود الإشارة إلى نقطة هامة وهي أنني حين قرأت ما اصطلح على تسميته « بمشروع قانون الصحافة الإلكترونية بالمغرب  » فوجئت من ضخامة كلمة مشروع مع العلم أن الأمر يقتصر على إنشاء من بضعة كلمات يتضمن فقط ما سلمتنا إياه وزارة الإعلام المغربية تحت مسمى آخر وهو بعض  » محاور المسودة  » وليس كامل المسودة على اعتبار أن رأي الفاعلين ينبغي أن يتقرر وفق قراءة كاملة للمسودة المزمع تحويلها لقانون رسمي لكن يظهر أن وزارة المخزن تتوجس من شيء ما ؟‼. دغدغتني عبارة التشاركية التي تضمنها الإنشاء فقلت لا بأس أن أدلو بدلوي مغنيا الساحة الإلكترونية ببعض الملاحظات حول ما وصلنا في الإتحاد المغربي للصحافة الإلكترونية…

A.Haddouchi rend hommage à nos grand-mères

بتاريخ 10 Jan, 2013

 Ecrit par : Omar Zanifi (Tinmiwl, Asif n Dades)   Le livre d’Ali Haddouchi « Contes berbéres racontés à mon fils » est dans les  Kiosques.  Le livre de Ali Haddouchi, tiré de ses traductions des contes Amazighs de la vallée Dades , vient de sortir  le 1 Janvier 2013, a-t-on appris lundi de sources concordantes.         Dans toutes les civilisations, l’Histoire atteste que lorsqu’un peuple perd l’un de ses artistes, (intellectuels, philosophes, poètes…), on vit une disparition comme un deuil pour la culture, et plus particulièrement pour ses productions alimentaient culturellement les générations ; l’œuvre de l’auteur disparu qui fatalement constitue enrichissant la postérité. Cette fin de la vie du pinceau est…

مميزات القصة الامازيغية التقليدية الشفهية

بتاريخ 8 Jan, 2013

 مميزات القصة الامازيغية التقليدية الشفهية ايت واوزكيت تازناخت الكبرى نمودجا الحسن اعبا تعتبر القصة من الفنون الادبية ولها مقدمة وعقدة وحل هده العقدة وهي عند الامازيغ فن قديم متوارث ابا عن جد.وتاتي حسب الباحثين والعارفين في المجالات الادبية في المرتبة الثانية بعد الشعر.لكن كيف تسرد القصة الامازيغية الشفهية القديمة..ومتى وكيف..لقد تعددت المصطلحات حول هدا الفن..فهناك من يطلق عليها..تيمنينت..وهدا بالنسبة لسكان قبيلة ءيزناكن الصنهاجة الامازيغ اما عند قبيلة ايت اعمر فيطلق على هدا الفن.ب..لحديت..وهدا ليس معناه السنة او حديت القران وانما يطلق على القصة القصيرة عند هده القبيلة.لكن ايت اعمر يميزون بين انواع هده القصص..فالقصة القصيرة مثلا كقصص الحيوان والطير والحشرات الزاحفة والغير الزاحفة..هي لحديت..كما قلنا سابقا..اما القصص الطويلة والتي تتميز غالبا بالغزوات والحروب فيطلق عليها..لقيست..بالسين وليس…

مقاومو بوكافر .. حكايات ماضي الشهامة وشهادات حاضر النسيان – نبارك أمرو

بتاريخ 7 Jan, 2013

قاوموا الاستعمار قبل الاستقلال ويقاومون قسوة العيش وسط تخوم جبال صاغرو الشامخة نبارك أمرو – إكنيون منهم من قضى نحبه ومنهم من ينتظر.. بلغ أغلب أبنائهم سن التقاعد ومنهم من تجاوزه دون الاستفادة من شيئ.. أحفاد عسو أوبسلام، وأبناء «دادى عطا»، قاوموا الاستعمار قبل الاستقلال ومازالوا يقاومون قسوة العيش وسط تخوم جبال صاغرو الشامخة، حيث ينهشهم الفقر والإقصاء بعدما قدم أجدادهم أرواحهم فداء للوطن في أقوى المعارك التي خاضها أشبال المقاومة ضد المستعمر الفرنسي في ثلاثينيات القرن الماضي فكانت آخر معقل للمقاومة الوطنية. يذكر التاريخ أن مجاهدي أيت عطا لقنوا المستعمر درسا لا ينسى، في واحدة من أقوى المواجهات، استعمل فيها الفرنسيون أحدث ما توفر لهم آنذاك من أسلحة الطيران الحربي لما يزيد عن 40 يوما،…

الحوار الاجتماعي من أجل النهوض بالعمل الجمعوي بالمنطقة، نموذج بومالن دادس

بتاريخ 7 Jan, 2013

يعتبر الحوار الاجتماعي ضرورة أساسية في الوقت الراهن من أجل النهوض بالديمقراطية المحلية، و العمل أو السهر على خلق برامج تنموية في شتى الميادين الاجتماعية  و الاقتصادية، و لذلك ففي منطقتنا نرى تدهور العمل الجمعوي نظرا لعدة اعتبارات و تحديات.جعلت الساكنة لا تثق بالجمعية كيفما كان شكلها ، و لتفعيل هدا النقاش المهم في المجتمع المدني ( العمل الجمعوي ) ، لا بد من إدراج النقط التي نريد البحث فيها كافة : شباب – نساء – الفاعلين المدنيين – المنتخبون … و هي :ّ 1. تنمية العمل الجمعوي في شتى تجلياته على الصعيد المحلي و الاعتماد على سياسة الانفتاح 2. نشر قيم و أخلاقيات العمل الميداني بعقلنته و ترشيد هدا العمل بما تتطلبه التنمية المحلية 3. الدفع بعجلة التنمية إلى الأمام من…

ألبان او عندما تتحول المعالم الطبيعية إلى مآثر تاريخية، إسماعيل ديروش

بتاريخ 7 Jan, 2013

في الوقت الذي نجد فيه معالم بشرية كثيرة. كحصن الباسطيل، وبورصة وول ستريت، وقصر الشتاء … وغيرها من المعالم. شكلت رمزا للفساد وتحولت دلالتها إلى رمز للتضحية والنضال. نجد القلة القليلة من المعالم الطبيعية، هي التي تحولت إلى مآثر تاريخية تحمل دلالات ورموز عن التضحية والنضال البشري عبر التاريخ. على الرغم من أهليتها لذلك بشموخها ورمزيتها القوية وخصائصها المميزة المستمدة من الطبيعة. فقمم : توبقال، كاليمنجارو، وإيفيريست،… لم يشفع لها ارتفاعها المطلق والكبير عن سطح البحر ليكون لديها شرف حمل دلالات نضال البشرية. من هذا المنطلق، تكمن أهمية خصوصية الجنوب الشرقي المغربي، والمغرب عموما، والتي تكمن في الترابط الوثيق بين المعالم الطبيعية وتاريخ النضال البشري بشكل يعطي دليلا حيا على مدى ارتباط الإنسان بترابه ومجاله الجغرافي الذي يعيش فيه. والذي يشكل أهم…

لماذا الهوامش المنسية ؟

بتاريخ 6 Jan, 2013

  عمود الهوامش المنسية: عمود رأي  كريم إسكلا كاتب ومدون من المغرب العميق فسحة لمناقشة الهوامش المنسية في جميع المجالات الفكرية و الثقافية و السياسية  المحلية و الوطنية، إنه عمود يسائل المخفي و المسكوت عنه في سلوكاتنا اليومية و في مواقفنا و عاداتنا و أرائنا … قلم يستفز السؤال و القلق لتكريس الفكر النقدي و ثقافة الاختلاف. .و تجدر الاشارة إلى أن هذا العمود سيظم أحيانا مقالات نقدية و أحيانا أخرى كتابات شعرية… في محاولة لتبادل الأفكار بأساليب متنوعة. كريم اسكلا k.isskela@gmail.com http://isskela.blogspot.com

هنو أوماروش، صوت يناشد الملك من مغرب عميق

بتاريخ 1 Jan, 2013

عفواً ملئ الفم وبكل لغات العالم يا خير من عرفت الإنسانية قدرها وتنكرت لها بتعسف أوطانها، يا خير من بالأمس البعيد ولد صغيراً في أحضان دافئة بين الجبال في منازل أشبه ما يقال  أكواخ العصور القديمة بل وأبعد من ذلك حتى. ورغم كثر القيل والقال وانتشار العلم وآثار العولمة بين فئة الشباب وغيرهم من الغيورين إلا أننا لم نسمع لها أنيناً إلا في الآونة الأخيرة، وخصوصا عندما ظهرت تلك المرأة الشجاعة والتي يعجز اللسان عن وصفها وهي تصرخ بصوت أشبه ما يكون زئير الأسد الجريح صوت أخرس كل المشاهدين وفضح كل المسؤولين وأظهر حقيقة ما يعيشه أبناء المغرب المنسي منذ قرون هو في الحقيقة صوت لا يعلو فوقه إلا قول لا إله إلا الله